ar 00905050291167 info@jovialtourism.com

Login

Sign Up

After creating an account, you'll be able to track your payment status, track the confirmation and you can also rate the tour after you finished the tour.
Username*
Password*
Confirm Password*
First Name*
Last Name*
Email*
Phone*
Country*
* Creating an account means you're okay with our Terms of Service and Privacy Statement.

Already a member?

Login
ar 00905050291167 info@jovialtourism.com

Login

Sign Up

After creating an account, you'll be able to track your payment status, track the confirmation and you can also rate the tour after you finished the tour.
Username*
Password*
Confirm Password*
First Name*
Last Name*
Email*
Phone*
Country*
* Creating an account means you're okay with our Terms of Service and Privacy Statement.

Already a member?

Login

برج الفتاة

منارة الفتاة ( برج الفتاة ) في اسطنبول نبذة عن :

b و لترضي فضولك , ستسمع الكثير من الحكايات التي تعزو سبب بناءه على هذا الحال , إلا أن أشهر هذه الحكايات هي أنه كان هناك سلطانا يحب ابنته حبا جمّا , وفي ليلة من الليالي راوده حلم أرّقه و نكد عليه حياته , كان فحواه أنه في عيد ميلاد ابنته الثامن عشر سوف تلدغها أفعى و تودي بحياتها .
فلم يجد الأب الحنون وسيلة لحماية ابنته سوى أن يبعدها عن اليابسة حيث ردم جزء من مضيق البوسفور و بنى لها برجا في محاولة منه لإبعاد احتمال وصول أي أفعى إليها .
و في يوم عيد ميلادها الثامن عشر تلقت ابنة السلطان هدية عبارة عن سلة مليئة بالفاكهة مع ثعبانا كان قد تسلل في داخلها فلدغ الفتاة وقتلها , و لشدة الحزن و الأسى عليها تم تسمية البرج ببرج الفتاة ولكي يتذكر زوار البرج العبرة من هذه القصة أنه لا مفر من قضاء الله و قدره مهما تجنبناه .
نتيجة لهذه النهاية المأساوية بقي هذا البرج مهجورا سنين طويلة إلى أن استخدم عام 1110 للميلاد كمحطة مخصصة للسفن القادمة عبر البحر الأسود , و أثناء حصار القسطنطينية عام 1453 استخدم كبرج مراقبة وبقي كذلك إلى أن حصل زلزال عام 1509 الذي أدى إلى تدميره , و في عام 1721 أُحرق أيضا للدخول الى البرج انما المبلغ المدفوع هو للوصول للبرج عبر القوارب البحرية الخاصة

احجز الآن

Leave a Reply

Text Widget

Nulla vitae elit libero, a pharetra augue. Nulla vitae elit libero, a pharetra augue. Nulla vitae elit libero, a pharetra augue. Donec sed odio dui. Etiam porta sem malesuada.

Recent Comments